29 اكتوبر 2019

قام صاحب المعالي المشير الركن الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة القائد العام لقوة دفاع البحرين بجولة في معرض ومؤتمر البحرين الدولي للدفاع بايدك 2019م، وذلك صباح اليوم الثلاثاء 29  أكتوبر 2019م ب‍مركز البحرين الدولي للمعارض والمؤتمرات، يرافقه سعادة الفريق الركن عبد الله بن حسن النعيمي وزير شؤون الدفاع، وسعادة الفريق الركن ذياب بن صقر النعيمي رئيس هيئة الأركان.

وفي بداية الزيارة أشاد صاحب المعالي القائد العام لقوة دفاع البحرين بالرعاية الملكية السامية من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى القائد الأعلى حفظه الله ورعاه لهذا المعرض الثلاثي والذي يقام في نسخته الثانية للأسلحة البرية والجوية والبحرية على مستوى المنطقة، وخلال جولة معاليه في أرجاء أجنحة المعرض شاهد معاليه معروضات الدول والشركات المصنعة للأسلحة وما تحتويه من منظومات ومعدات عسكرية جديدة ومتطورة، وألتقى معاليه مع رؤساء وممثلي هذه الشركات العالمية المشاركة في المعرض، واستمع معاليه إلى شرح مفصل حول أحدث ما وصلت إليه الصناعة العسكرية والأنظمة الحديثة في جميع الصنوف العسكرية الدفاعية.

وأكد صاحب المعالي المشير الركن الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة القائد العام لقوة دفاع البحرين، إن احتضان مملكة البحرين للنسخة الثانية من معرض ومؤتمر البحرين الدولي للدفاع "بايدك"، يثبت للعالم مدى حرص المملكة على تعزيز شراكاتها الإقليمية والدولية على الصعيد الدفاعي والعسكري، من أجل تعزيز ركائز السلام والأمن والاستقرار على مستوى المنطقة والعالم.

وأوضح معاليه "إن أهمية معرض ومؤتمر "بايدك" تكمن في تحوله إلى منصة عالمية لعرض أحدث ما تنتجه الصناعة العسكرية المتقدمة، كما أضحى محفلاً  لتبادل الآراء والخبرات العسكرية والتشاور حول آخر المستجدات الأمنية إقليمياً ودولياً، بما يخدم إيجاد أفضل الممارسات والآليات المناسبة لمواجهة أية تحديات أو تهديدات محتملة، كما يعكس مدى نجاح المملكة في تنظيم أرقى المؤتمرات والمعارض العالمية المتخصصة".

وأضاف معاليه "إن استمرار مملكة البحرين في استضافة فعاليات "بايدك" يأتي منسجماً مع إلتزام المملكة الثابت تجاه أمن المنطقة، وادراكها العميق لأهمية التحالفات القوية بغية بلوغ أرقى مستويات الاستقرار لتحقيق السلام والتنمية المستدامة لكافة شعوب المعمورة، خاصة وأن نجاح أول نسختين من "بايدك" يمثل خير دليل على سمعة البحرين المرموقة في ارساء دعائم الاستقرار في مختلف بقاع العالم".

وأكد  معاليه: إن قوة دفاع البحرين ماضية بثبات في تطوير مختلف أسلحتها، وهي على عهدهاً دائماً بأن تكون حصن الوطن المنيع، وركيزة الاستقرار الإقليمي، وسوف يكون المؤتمر محطة مهمة، لبحث سبل توطين التقنيات الحديثة، خاصة وأن قوة دفاع البحرين دشنت الآلية المدرعة (فيصل)، والتي تعد أول مدرعة متعددة الأغراض يتم تصميمها وتجميعها بوحدة الصيانة الفنية  بكفاءات وكوادر وطنية، وحسب المواصفات الفنية المعتمدة دولياً.

وتابع معاليه: إن قوة دفاع البحرين ورجالها البواسل دائماً يبذلون قصارى جهدهم ليكونوا خير داعم لمعرض ومؤتمر البحرين الدولي للدفاع "بايدك"، لإنجاح هذا الحدث العالمي المهم وإظهاره بأبهى صورة كأحد أهم المعارض العسكرية في منطقة الشرق الأوسط وأكبرها كماً ونوعا، منوهاً معاليه إلى أن حجم المشاركة الكبير في "بايدك" يعكس مدى متانة العلاقات والتحالفات الاستراتيجية بين البحرين وحلفائها، إضافة إلى حرصها الشديد على تعزيز أوجه التنسيق المستمر لتطوير استراتيجيات العمل المشترك للتعامل مع مختلف التحديات والتهديدات.

وخلال تجول معاليه في عدد من منصات العرض للدول الشقيقة: المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة، أشاد معاليه بمدى تقدم وتطور الصناعة الخليجية، والتي أصبحت بحق تنافس الصناعات العالمية ً الغربية أو الشرقية.

 ولفت صاحب المعالي القائد العام لقوة دفاع البحرين إلى أن تخصيص المؤتمر في نسخته الثانية للتكنولوجيا العسكرية يشير إلى مدى أهمية وخطورة التطور التقني على الأمن الوطني والدولي، ويعكس اهتمام مملكة البحرين بالاستفادة من التكنولوجيا الحديثة، لحماية استقرارها، وخدمة التنمية المستدامة، وتنويع مصادر الدخل الوطني، مؤكداً إن معرض ومؤتمر "بايدك" سيساهم بشكل كبير في نقل وتوطين التكنولوجيا العسكرية المتطورة وأحدث ما توصلت إليه التقنية العصرية في المجالات الدفاعية والأمنية، بما يخدم رفع الجاهزية القتالية وبرامج الإعداد والتدريب لكافة الوحدات العسكرية، إضافة إلى الارتقاء بمستوى القدرات العسكرية.

وأوضح معاليه إلى أن مشاركة ما يزيد عن 200 عارض ومُصنـِّع دولي لأحدث المعدات والتقنيات والأنظمة العسكرية عزز من حجم المشاركة في هذا المعرض في نسخته الثانية، بالإضافة إلى ابراز الخبرات التكنولوجية أمام أكثر من 61 وفداً عسكرياً وسياسياً رسمياً فضلاً عن دور هذا المحفل لتعزيز العلاقات الأمنية مع جميع الحلفاء من الدول الشقيقة والصديقة، إضافة إلى تسليط الضوء على أبرز منجزاتها المحلية والإقليمية وما قدمته من تضحيات جليلة في سبيل نشر السلام و الأمن الدوليين.

وأكد صاحب المعالي المشير الركن الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة القائد العام لقوة دفاع البحرين في ختام تصريحه على استمرار قوة دفاع البحرين في تبني أحدث المنظومات الأمنية وتهيئة كافة سبل المنعة والأسلحة الدفاعية والتكنولوجية المتطورة والتقنيات الحديثة والمتقدمة بمختلف أسلحتها ووحداتها، بما يتواكب مع التطور اللامحدود في مختلف المجالات القتالية والإدارية، وذلك في سبيل خدمة الهدف الأسمى والمتمثل بحماية المكتسبات الوطنية والمنجزات الحضارية ودعم مسيرة التقدم والتطور التي تشهدها المملكة، امتثالاً لتعاليم ديننا الإسلامي الحنيف ولتوجيهات مليكنا صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى القائد الأعلى حفظه الله ورعاه وفداء لوطننا الغالي.

رافق معاليه خلال الجولة في معرض ومؤتمر البحرين الدولي للدفاع بايدك 2019 عدد من كبار ضباط قوة دفاع البحرين.

Bahrain Defence Force © 2019 

   2019 © قوة دفاع البحرين