20 مارس 2019

شهد صاحب المعالي المشير الركن الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة القائد العام لقوة دفاع البحرين صباح اليوم الأربعاء 20 مارس 2019م ختام مجريات تمرين القيادات المشترك "حصن الوطن"، الذي نفذته قوة دفاع البحرين بمشاركة الحرس الوطني ووزارة الداخلية في مختلف مناطق محافظات المملكة، بهدف التنسيق والإعداد المسبق مع مختلف الجهات المعنية لتقييم سرعة ومستوى الاستجابة القيادية والعملياتية لتنفيذ آليات التعامل مع الأزمات وتحقيق العوامل التي تنشدها المؤسسات العسكرية في الارتقاء بالقدرات التنسيقية لمواجهة مختلف الظروف الطارئة، كما ويعد هذا التمرين من أهم التمارين التي تسهم في تطوير الأساليب المتبعة لرفع مستوى الجاهزية والإستعداد القتالي والإداري.

وأشار صاحب المعالي القائد العام لقوة دفاع البحرين بعد أن أطلع عن كثب على مجريات ومراحل التمرين المختلفة وتفقد منظوما القيادة والسيطرة، إلى أن تمرين "حصن الوطن" يأتي في إطار التعاون والتنسيق العسكري المشترك القائم بين قوة دفاع البحرين والحرس الوطني ووزارة الداخلية للوصول بالعمل المشترك إلى مستويات عالية من الكفاءة القيادية والمقدرة القتالية المتقدمة، واختبار حقيقي لتنفيذ العمليات العسكرية المشتركة، وتجربة واقعية لتبادل الخبرات والمهارات الميدانية بين القوات المشاركة في التمرين لرفع مستوى الكفاءة العسكرية والارتقاء بالجاهزية القتالية، وذلك لما يتطلبه الواجب الوطني من جهد مضاعف في كافة مجالات العمليات القتالية والإسناد اللوجستي للقوات في ميادين القتال، مضيفاً معاليه على أن قوة دفاع البحرين مستمرة في نهج التطوير والتحديث لكافة سبل الإعداد والتدريب بما يتناسب مع المهام والمتطلبات العسكرية الحديثة المرتكزة على الأهداف المنشودة، والمستندة على النظريات العلمية والعسكرية المعاصرة، مشيداً معاليه بالتعاون البناء وبالجهود المشتركة المبذولة من قبل كافة المشاركين لنجاح هذا التمرين والتي أسهمت في تحقيق النتائج الطبية، معرباً عن شكره وتقديره للجميع لما شاهده من كفاءة عالية أثناء التنفيذ المتقن لمراحل التمرين المختلفة.

Bahrain Defence Force © 2019 

   2019 © قوة دفاع البحرين